كتاب الحظ لا يطرق أبواب الجميلات للكاتب : فيصل خرمي

:في كتاب الحظ لا يطرق أبواب الجميلات للكاتب : فيصل خرمي

  • تقع جميلة في حب ولد عمها مهند ، وتنتظر اليوم الذي سيأتي فيه ويطلب يدها
  • لكن حدث امراً فاليوم الذي انتظرته جميلة وهل سيأتي بعد ماحدث أو يلغي كل شيء

: اقتباس

  • نحلم بتلك الأشياء التي يُصعب علينا تحقيقها، حين يكون الحلم كبيراً، تكون مهمة تحقيق الحلم أصعب، لا أحد يحلم بشيء يستطيع أن يحققه بسهولة
  •  بعض الجروح هي في الحقيقة التئام، تأتيك على فترات، برغم أنها في بادىء الأمر ترهقك، تؤلمك، تُّحبطك، لكنّها تجعلك أقوى، ولاحقاً، تجعلك لا تشعر مطلقاً بالألم. إنه حتى لو رحل عنك أقرب الناس إليك، لن تبكي، ولن يتعكر مزاجك، ولن تنقلب مشاعرك، ستعيش تفاصيل يومك، كأن شيئا لم يكن. ستعيش مرحلة تهيئك للاعتياد على مكالبة الصدمات، مرحلة استيعاب، لا يصل لها احد دون أن يتألم
  •  سكت برهة ثم قال: – حينما ولدتك أمكِ، بكيت كثيراً. – لماذا؟ هل كنت شقية؟ – كلا. – لماذا إذاً؟ – لأن الحظ لا يطرق أبواب الجميلات
  • “غيابك جعل قلبي لا قلب له، وروحي لا تجد جسداً يحتويها”
العيش في مدينتك هو حلمي

$9.25 $6.17

10 متوفر في المخزون

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
الشحن مجانا

Free shipping on all orders over $99.

ضمان استعادة الأموال

%100 ضمان استعادة الأموال.

الدعم الفوري لـ 24/7

على تواصل مباشر وحي.