رواية في قلبي أنثى عبرية للكاتبة : د.خولة حمدي

(مراجعة واحدة)

 40.00

رواية في قلبي أنثى عبرية للكاتبة : د.خولة حمدي:

  • أما والدها فقد توفي قبلها بسنوات
  • مخلفًا عائلته الصغيرة تعيش الفاقة والحرمان
  • وكان يجب على الأرملة الوحيدة أن تبحث عن عمل
  • لم يكن بإمكانها أن ترفض عرض جيرانها اليهود الأغنياء بالعمل عندهم كمدبرة منزل
  • فهم سيوفرون لها المسكن والمأكل، ويتكفلون برعاية ابنت

31 متوفر في المخزون

Wishlist Compare

. أما والدها فقد توفي قبلها بسنوات، مخلفًا عائلته الصغيرة تعيش الفاقة والحرمان. وكان يجب على الأرملة الوحيدة أن تبحث عن عمل. لم يكن بإمكانها أن ترفض عرض جيرانها اليهود الأغنياء بالعمل عندهم كمدبرة منزل، فهم سيوفرون لها المسكن والمأكل، ويتكفلون برعاية ابنت

معلومات إضافية

الوزن 220 kg
اللغة

العربية

Author

د.خولة حمدي

مراجعة واحدة لـ رواية في قلبي أنثى عبرية للكاتبة : د.خولة حمدي

    رواية في قلبي أنثى عبرية للكاتبة : د.خولة حمدي photo review
    سِراج زعبيّ
    مارس 14, 2023
    هي قصة تتحدث عن تعدد الدّيانات المختلفة في تونس ولبنان، فنجد بطلة الرّواية اليتيمة ريما تعيشُ مع عائلة يهوديّة وبسبب كره الأم الحاضنة تضطر لإرسالها للبنان عند عائلة يهوديّة كذلك الأمر... تتطور علاقة ريما وندى التي تُنقذ شخصية مسلمة تُدعى أحمد وهي فتاة يهودية في العائلة التي تسكن في لبنان وقلبها يخلو من التعصب عكس أمها التي جعلت ريما خادمة لها. أسلوب الكاتبة لا غُبار عليه، الرّوايّة تشدّك لتنهيها في جلسة واحدة وهي مستوحاة من أحداث حقيقية، قصة تلامس القلب بسهولة هي وشخصياتها. هناك بعضُ الأخطاء الدّينيّة، لا ينتبه لها من ليس مطلعًا على الدّين كما يجب.. اقتباس: "المرأة المسلمة لا تغطي رأسها وجسدها لأنها عورة ولأنها تخجل من جسدها.. بل لأنها تريد الحفاظ على نفسها تريد أن تحمي جمالها وزينتها فلا يراها منها إلا زوجها ومحارمها"
إضافة مراجعة
مراجعة الآن للحصول على القسيمة!

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مراجعة واحدة لـ رواية في قلبي أنثى عبرية للكاتبة : د.خولة حمدي

    رواية في قلبي أنثى عبرية للكاتبة : د.خولة حمدي photo review
    سِراج زعبيّ
    مارس 14, 2023
    هي قصة تتحدث عن تعدد الدّيانات المختلفة في تونس ولبنان، فنجد بطلة الرّواية اليتيمة ريما تعيشُ مع عائلة يهوديّة وبسبب كره الأم الحاضنة تضطر لإرسالها للبنان عند عائلة يهوديّة كذلك الأمر... تتطور علاقة ريما وندى التي تُنقذ شخصية مسلمة تُدعى أحمد وهي فتاة يهودية في العائلة التي تسكن في لبنان وقلبها يخلو من التعصب عكس أمها التي جعلت ريما خادمة لها. أسلوب الكاتبة لا غُبار عليه، الرّوايّة تشدّك لتنهيها في جلسة واحدة وهي مستوحاة من أحداث حقيقية، قصة تلامس القلب بسهولة هي وشخصياتها. هناك بعضُ الأخطاء الدّينيّة، لا ينتبه لها من ليس مطلعًا على الدّين كما يجب.. اقتباس: "المرأة المسلمة لا تغطي رأسها وجسدها لأنها عورة ولأنها تخجل من جسدها.. بل لأنها تريد الحفاظ على نفسها تريد أن تحمي جمالها وزينتها فلا يراها منها إلا زوجها ومحارمها"
إضافة مراجعة
مراجعة الآن للحصول على القسيمة!

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *